هنا السويد| هنا أوروبا| أخبار| ثقافة| آراء| منوعات| طب وتكنولوجيا| كشف المستور| تحقيقات ومقابلات| أخبار الهجرة| رياضة
مقالات سابقة

الارشيف
الشهر: السنة:
مقالات اخرى
تدوينات اخرى
هنا السويد
السويد: لاجئون يعتصمون في خيام أمام بلدية سولنا في ستوكهولم بعد إخراجهم من منازلهم

2018/11/6 03:24:43 AM

يورو تايمز / راديو السويد

 

أضطرت مجموعة مؤلفة من 15 شخصاً من القادمين الجدد، بينهم نساء وأطفال الى المبيت في مخيمات أمام مقر بلدية سولنا وسط العاصمة السويدية ستوكهولم بعد أن أجبرتهم البلدية على الخروج من منازلهم بحجة انتهاء المهلة المحدد لعقود السكن التي منحوها لهم والمتمثلة بالسنتين.

وفي لقاء مع راديو السويد قال "لارش رودين" مستشار بلدية سولنا عن حزب المحافظين والمسؤول عن عملية الإندماج في البلدية،  أن الإعتصام في مخيمات ضمن بلدية سولنا غير قانوني وسيتم في الأيام القادمة تقديم بلاغ رسمي للشرطة السويدية من أجل إجبار المعتصمين على رفع الخيام بقوة الشرطة. واضاف ان " معظم القادمين الجدد التي استقبلتهم بلدية سولنا كانو على دراية تامة بأن المهلة المحددة للعقود هي سنتين والكثير منهم حصل على المساعدة من البلدية سواء من ناحية الحصول على سكن دائم أو من ناحية الحصول على عقد عمل ولكن الغالبية لم يقبل بالعروض التي قدمناها لهم" .

 بدوره قال "محمد النجار" أحد المعتصمين في المخيمات أن البلدية كانت قد الزمته منذ سنتين في التوقيع على عقد السكن على الرغم من أنها كرفانات لا تصلح للسكن وعلى أساس أن العقود ستكون دائمة.  واضاف " لم نأخذ معلومات صحيحة عن محتوى هذه العقود منذ البداية وكانت الترجمة غير صحيحة ووقعنا على عقود في البداية على أساس أنها دائمة ثم تم دعوتنا للتوقيع على عقود أخرى صادرة من المحكمة ولكن بدون ترجمة دقيقة لمحتوى هذه العقود وبدون تحصلنا على نسخة منها.  

ويأمل محمد النجار أن يحصل على سكن في أي منطقة في السويد ليكون قادراً على تتمة مهنته التعليمية والعمل . 

يذكر أن الحكومة السويدية كانت قد أقرت قانون الأسكان التي تلزم فيها جميع البلديات السويدية بإسكان القادمين الجدد.

 

 

الرئيسية
للاعلان معنا
هيئة التحرير
هنا السويد
هنا اوروبا
أخبار
ثقافة
آراء
منوعات
طب وتكنولوجيا
كشف المستور
تحقيقات ومقابلات
أخبار الهجرة
من نحن
اتصل بنا
RSS
سياسة الخصوصية



جميع الحقوق محفوظة لصحيفة يوروتايمز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي