هنا السويد| هنا أوروبا| أخبار| ثقافة| آراء| منوعات| طب وتكنولوجيا| كشف المستور| تحقيقات ومقابلات| أخبار الهجرة| رياضة
مقالات سابقة

الارشيف
الشهر: السنة:
مقالات اخرى
تدوينات اخرى
تحقيقات ومقابلات
الهجرة الدولية : تسعى لمكافحة الهجرة غير الشرعية عبر الموسيقى

2018/3/13 04:58:48 PM
 
 
 
 

قامت المنظمة الدولية للهجرة، في إطار برامجها التي تسعى لمكافحة الهجرة غير الشرعية، بتمويل سلسلة من الأنشطة الفنية التي تهدف إلى مخاطبة الشباب، خاصة في منطقة غرب أفريقيا، وإقناعهم بمساوئ الهجرة غير الشرعية وضرورة العمل على بناء مستقبلهم في أوطانهم.

 

في مبادرة فريدة من نوعها، قامت منظمة الهجرة الدولية بالتعاون مع فنانين من غرب أفريقيا بإطلاق مجموعة من المبادرات الفنية الهادفة إلى توعية الشباب الأفريقي بأخطار الهجرة غير الشرعية، ودفعهم إلى البحث عن مستقبلهم في مناطق وبلدان قريبة لأوطانهم.

وفي هذا الإطار، تجمع نحو عشرة آلاف شاب غيني في متنزه مركز الشباب في مدينة مامو في غينيا في العاشر من شباط / فبراير الماضي، لمشاهدة فرقة راب محلية مشهورة جدا تدعى "ديغ جاي فورس"، أثناء إطلاقها أغنيتها الجديدة التي تحمل عنوان "فاليه" أو "الجسر" بلغة سوسو المحلية. وتتحدث الأغنية عن رحلة شابين عبر الصحراء يسعيان لتحقيق حلمهما بالوصول إلى أوروبا.

 
 


أغنية تلخص عذابات المهاجرين

 

"هنا ليست باريس، الأموال تنتظرني في أمريكا، هناك سأصبح ذي شأن... عندما أعود سأشتري أرضا لوالدي، عندما أعود ستنتهي كل مآسينا..."، هذه بضعة كلمات من الأغنية التي تحاول تلخيص العذابات التي تواجه الآلاف من المهاجرين الشباب الذين يسعون لاجتياز الصحراء بحثا عن مستقبل أفضل لهم ولعائلاتهم.

وسجل العام 2017 وحده وصول أكثر من ستة آلاف مهاجر غيني إلى السواحل الإيطالية، معظمهم عبر ليبيا، ما جعل غينيا تأتي في المرتبة الثانية بعد نيجيريا من حيث أعداد المهاجرين الوافدين منها إلى إيطاليا.

تغيير عقليات الشباب تجاه الهجرة غير الشرعية

عند بداية الحفل، هتف الجمهور بصوت واحد "إعمل، شارك وانجح في بلادك"، وهو شعار الفرقة الموسيقية.

ألبايي مبايي، أحد أعضاء الفرقة، أعلن أن هذا الشعار يعكس الحاجة إلى ضرورة العمل على تغيير عقليات الشباب اليوم.

وتم نقل الحفل مباشرة على منصات التواصل الاجتماعي إضافة إلى صفحة المنظمة الدولية للهجرة في غينيا.

وكانت المنظمة الأممية قد أعلنت عن مجموعة من المبادرات المشابهة على مدى الأشهر القادمة.

 

 

 

 

تم تمويل فيديو الأغنية من قبل الاتحاد الأوروبي والمنظمة الدولية للهجرة لصالح برنامج "حماية وإعادة دمج المهاجرين" في غينيا.

 
 
 
 

infomigrants

الرئيسية
للاعلان معنا
هيئة التحرير
هنا السويد
هنا اوروبا
أخبار
ثقافة
آراء
منوعات
طب وتكنولوجيا
كشف المستور
تحقيقات ومقابلات
أخبار الهجرة
من نحن
اتصل بنا
RSS
سياسة الخصوصية



جميع الحقوق محفوظة لصحيفة يوروتايمز © 2016
برمجة واستضافة ويب اكاديمي